البرنامج يدعم مشاريع التنمية الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

رائدة الأعمال منى موسى من مدينة مدنين التونسية استفادت من دعم برنامج الشراكة لمشاريع التنمية الاقتصادية وخلق مواطن شغل في تونس (تصوير: نضال أبو عريف)

في هذا التقرير نعرض المشاريع الاقتصادية التي يدعمها البرنامج منذ عام 2011، حيث تنقسم هذه المشاريع إلى مشاريع ذات طابع إقليمي يساهم برنامج الشراطة الدنماركية العربية في تمويلها بالتعاون مع عدة مؤسسات دولية ومشاريع ذات طابع وطني خصوصا في تونس ومصر، حيث يقوم البرنامج بدعم مؤسسات دولية ودنماركية تنفذ مشاريع في كلا البلدين.

مشاريع إقليمية:

  • دعم لصندوق البنك الدولي للتنمية الاقتصادية    MDTF

مدة المشروع: 2012- 2014

يهدف الصندوق الذي يديره البنك الدولي ويساهم في تمويله عدة مؤسسات دولية لتوفير الدعم للمؤسسات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بهدف تقوية القدرات التقنية والمؤسساتية وكذلك نشر المعلومات بين المؤسسات بهدف ضمان أفضل تطبيق ممكن للمشاريع. وكذلك يوفر الصندوق دعم لمشاريع التوأمة بين المؤسسات الدولية والعربية.

  • صندوق دعم التحول الديمقراطي في الشرق الأوسط التابع للبنك الدولي  “Deauville Transition Fund”

فترة المشروع: 2013 – 2014

يدعم البرنامج هذه الصندوق الذي يهدف إلى تعزيز مرحلة الانتقال الديمقراطي عبر الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية المعززة للنمو الشامل. ويدير البنك الدولي هذا الصندوق بالتعاون مع مؤسسات مالية دولية تعمل ايضا على دعم الشفافية والحكم الرشيد والمسؤولية في المؤسسات الحكومية.

مشاريع اتحاد الصناعات الدنماركية في الشرق الأوسط

الفترة الزمنية: 2012 – 2016

يدير اتحاد الصناعات الدنماركية عدة مشاريع في إطار برنامج الشراكة الدنماركية العربية، وتهدف هذه المشاريع لتعزيز دور الشركات في الحوار الاجتماعي، كما تعمل على دعم المبادرات الشبابية في سوق العمل وريادة الأعمال.  ويتم تنفيذ المشاريع بالتعاون مع مؤسسات مختلفة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

  •   دعم مشاريع مجلس اتحاد العمال الدنماركي للتعاون الدولي  في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

الفترة الزمنية: 2013 – 2015

يعمل مجلس اتحاد العمال الدنماركي للتعاون الدولي بالشراكة مع عدة نقابات ومؤسسات عربية من أجل تعزيز حقوق العمال في البلدان العربية وخلق بيئة عمل تراعي حقوق جميع الأطراف. وقد ساهمت هذه الشراكة على مدار الأعوام الماضية في احداث تغيير إيجابي في سوق العمل وقوانينه في المغرب وتونس ومصر.

  • دعم مشاريع مؤسسة التمويل الدولية الخاصة بتنمية القدرات الإدارية في الشركات والنمو الاقتصادي المستدام

مدة المشروع: 2015 – 2013

وتعمل المؤسسة انطلاقا من هذه الأولويات الاستراتيجية:

  • تدعيم محور التركيز المعني بالأسواق عالية المخاطر أو الجديدة في التعامل
  • معالجة تغيّر المُناخ وضمان لاستدامة البيئية والاجتماعية
  • معالجة القيود الماثلة أمام نمو القطاع الخاص في مجالات البنية التحتية، والصحة، والتعليم، وسلاسل توريد المواد الغذائية
  • تنمية الأسواق المالية المحلية

المشاريع في جمهورية مصر العربية

  • مشروع منظمة العمل الدولية في مصر لتحسين بيئة تشغيل الشباب في مصر 

مدة المشروع: 2012 – 2015

يهدف المشروع لتعزيز فرص الشباب في الحصول على وظائف ثابتة ومنتجة في القطاع الزراعي والغذائي في محافظتين مصريتين. المشروع يعمل أيضا على تحسين وتقوية القدرات الإدارية للسلطات المحلية والإقليمية وكذلك رفع مستوى الشركات وتلبية حاجتها من التخصصات المطلوبة عبر توفير برامج تدريب للشباب.  المشروع سيساهم أيضا في تحديث الخطة الوطنية لتشغيل الشباب.

  • مشروع دعم الوظائف ذات المتطلبات الخاصة في مجال البنية التحتية والبرامج الاجتماعية

الجهة المنفذة: صندوق البنك الدولي للتنمية الاقتصادية

مدة المشروع: 2012 – 2015

الصندوق يسعى لخلق فرص عمل بشكل سريع عبر دعم مشاريع البنية التحتية في مناطق فقيرة في مصر. والدعم الدنماركي يساهم في تنفيذ بعض الأفكار المبتكرة بهدف تعزيز التكامل بين جميع المشروعات.

المشاريع في تونس

  • مشروع منظمة العمل الدولية في مصر لتحسين بيئة تشغيل الشباب في تونس

مدة المشروع: 2014- 2016

المشروع يهدف لتعزيز فرص الشباب في الحصول على وظائف في ثلاث ولايات تونسية فقيرة، وتعمل المؤسسة القائمة على المشروع بالتعاون مع السلطات المحلية والإقليمية لتقوية قدراتها الإدارية وفي نفس الوقت رفع مستوى الأيدي العاملة في هذه الولايات حتى تتناسب مع متطلبات الشركات. ومن المقرر أن يساهم المشروع في وضع خطة وطنية جديدة لتشغيل الشباب في تونس.

  •  دعم رواد الأعمال في تونس

الجهة المنفذة: البنك الأفريقي للتنمية

مدة المشروع: 2014 – 2016

يواصل البرنامج تقديم دعمه لمشروع سوق التنمية الذي يديره البنك الأفريقي للتنمية. وقد تم تأسيس هذا المشروع في منتصف عام 2012 حيث يساهمه فيه دعمه عدة مؤسسات دولية. ويعمل المشروع على دعم رواد الأعمال من الشباب عن طريق توفير التمويل والتدريب اللازم لهم وكذلك الاستشارات القانونية والاقتصادية. ويشارك في دعم هذا المشروع مؤسسات خاصة تونسية.

  • مشروع دعم التنمية الاقتصادية وخلق مواطن عمل في قطاع الألبان في تونس

الجهة المنفذة: المركز الدنماركي لأبحاث الألبان والأغذية بالتعاون مع عدة مؤسسات تونسية

يهدف المشروع لتطوير قطاع الألبان والماشية في ولاية باجة في الشمال الغربي التونسي عبر تحسين جودة المنتج المحلي المساهمة في تنوعه. وهدف المشروع هو دعم الفلاحيين وتعزيز دخلهم وكذلك المحافظة على مواطن الشغل في الولاية على المدى القريب وتوفير مواطن شغل جديدة على المدى البعيد، كما يسعى المشروع لتحسين القوانين المتعلقة بقطاع الألبان عبر بناء شراكة بين وزارة الزراعة التونسية ومديرية الأغذية الدنماركية.

  • برنامج دعم التنمية الاقتصادية المحلية والتشغيل والحكم الرشيد في تونس

الجهة المنفذة: المعهد الدولي للتنمية الاقتصادية والحكم الرشيد

فترة المشروع: 2013 – 2015

يهدف المشروع لدعم الحكم الرشيد في 10 بلديات في تونس ويأتي كتكملة لمشروع هولندي تم تدشينه في عام 2011. المشروع الدنماركي يعزز دور السلطات المحلية بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني في تقوية الإدارة المحلية وقدراتها في تلبية مطالب المواطنين. كما يدعم المشروع التنمية الاقتصادية المحلية وتعزيز الأمن والاستقرار في الولايات التي يعمل بها.

تعرف على تأثير البطالة على النسيج الاجتماعي في البلدان العربية  – اضغط على الصورة لمشاهدتا بالحجم الطبيعي.

original_original_youth-unemployment-visualizing-impact-arabic

محتوى رقمي