شراكة أكاديمية …تبني جسوراً من المعرفة والتبادل العلمي

جانب من أحد نشاطات المشروع في الأردن (صورة خاصة)

مشروع التعاون الجامعي الدنماركي الأردني (DJUCO) هو مشروع تديره جامعة جنوب الدنمارك بالتعاون مع عدة جامعات أردنية  في إطار برنامج الشراكة الدنماركية العربية. افتتح المشروع  مكتباً له في عمان حيث تجري أنشطته بشكل أساسي، حيث يستضيف المكتب اجتماعات، وجلسات دراسية مسائية وورش عمل ومنقاشات أكاديمية.

ويعمل المشروع على تسهّيل  الحوار والتبادل بين الأشخاص الذين يعملون في الإطار الأكاديمي؛ كالطلاب وحملة شهادات الدكتوراه، والخريجين وأساتذة الجامعات من اختصاصات مختلقة. ويسعى مشروع التعاون من خلال فعاليات مختلفة لبناء الجسور بين الثقافتين التعليميتين في البلدين وتعزيز الحوار والتفاهم والتعاون بين الدنمارك والأردن.

 رسالة المشروع

يهدف مشروع التعاون الجامعي الدانماركي الأردني (DJUCO) إلى تعزيز الحوار بين الثقافات التعليمية.

عن المشروع
يعتبر مشروع التعاون الجامعي الدنماركي الأردني من المشاريع المختلفة التي تم إطلاقها في إطار برنامج الشراكة الدنماركية الأردنية، الذي تم توقيعه بين الحكومتين الدنماركية والأردنية في شهر أغسطس/آب عام 2005.  موقع المشروع الالكتروني

يعمل المشروع على تعزيز العلاقة بين الدنمارك والأردن من خلال تشجيع وتسهيل النقاش والحوار الأكاديمي المتبادل؛ من خلال برنامج تعليمي دنماركي أردني مشترك في المقام الأول. وعلاوة على ذلك، يتضمن المشروع أيضاً تعاوناً أوسع بين الجامعات الأوروبية والشرق أوسطية من خلال مشاريع البحث المشترك والمنشورات والمؤتمرات.

يؤسس مشروع التعاون من خلال هذه الأنشطة لمنتديات لتبادل الأفكار والخبرات الأكاديمية. تساهم هذه المجالات في تشكيل شبكات جديدة تهدف إلى تحسين مجتمعات المعرفة عند كلا الجانبين.

بداية المشروع

تأسس مشروع التعاون الجامعي الدنماركي الأردني في بداية عام 2009 بمبادرة من قبل جامعة جنوب الدنمارك، عبر تدشين تعاون بين كلية الدراسات الدولية في جامعة جنوب الدنمارك  ومركز الدراسات الاستراتيجية الدولية في الجامعة الأردنية بهدف تقوية العلاقات الأكاديمية  وتوفير جسر تعليمي يستفيد منه الطلاب في البلدين.

ويعتبر المشروع  أحد المشاريع العديدة التي تم إطلاقها في إطار برنامج الشراكة الدنماركية الأردنية، الذي تم توقيعه بين الحكومتين الدنماركية والأردنية في شهر أغسطس/آب عام 2005. الشراكة الدنماركية الأردنية جزء من برنامج الشراكة الدنماركية العربية ، والتي تم إطلاقه في عام 2003.

أنشطة مشروع التعاون الجامعي الدنماركي الأردني

قام المشروع بتنفيذ عدة فعاليات خلال السنوات الماضية وتم في شهر مايو/أيار 2013 وضع خطة كاملة لعدة نشاطات في عام 2014 تشمل تطوير وتنفيذ مجموعة واسعة من الأنشطة الجديدة المثيرة للاهتمام، والتي تركز أساساً على إشراك ودعم الطلبة الأردنيين. تشمل هذه الأنشطة ما يلي:

المخيم الإبداعي

 اتخذ مشروع التعاون الخطوات الأولى نحو تحقيق شراكة مع منظمة لوياك الأردنية لإقامة المخيم الإبداعي في الأردن في مطلع عام 2014. الهدف الأساسي من  المعسكر هو جمع مجموعة من الطلبة الأردنيين (من مختلف الاختصاصات الأكاديمية) ليتعاونوا على إنجار عمل مبتكر لمدة يوم أو اثنين وتقديم مقترحات للخروج من مشكلة محددة توجهها إحدى الشركات الخاصة. سوف يبين هذا التمرين للطلاب المهارات الابتكارية التي تشترطها الشركة الخاصة في موظفيها، كما سيثبت للشركة أن الطلاب يمتلكون فعلاً هذه المؤهلات .

منتدى الطالب الأردني

يهدف أيضاً مشروع التعاون في عام 2013 إلى إنشاء منتدى الطالب الأردني الذي يتألف من عشرة أعضاء من الطلاب ينتمون إلى مختلف الجامعات والاختصاصات الأكاديمية في الأردن. وستكون المهمة الرئيسية لمنتدى الطالب مناقشة التحديات الراهنة في النظام الجامعي الأردني وإقامة ورش عمل تتناول موضوعات مختلفة . وسيقوم برنامج التعاون بدعم وتسهيل مهمة منتدى الطالب الأردني.

مؤتمر العلماء الشباب

نظراً لنجاح أول مؤتمر للعلماء الشباب الذي أقيم في إبريل/نيسان عام 2013، بدأ القائمون على المشروع التحضير لمؤتمر العلماء الشباب الثاني الذي سيعقد في عمان في ربيع عام 2014، حيث يمكن للطلاب تقديم ورقة للمنافسة.

جولة في الأردن

في ربيع عام 2014 سيقوم مشروع التعاون الجامعي الدنماركي الأردني بتنظيم رحلة دراسية إلى الأردن للطلاب الدنماركيين والأوروبيين ذوي الأصول الشرق أوسطية. جنباً إلى جنب مع نظرائهم من الطلاب الأردنيين، سوف يقومون بالسفر إلى جميع أنحاء الأردن لزيارة مختلف الجامعات والمشاركة في المناقشات والندوات وورش العمل. وسوف يكون هدف الزيارة تعزيز وتقوية الحوار والوعي التربوي والثقافي لدى المشاركين.

شبكة الإشراف على النشاطات المشتركة

تتلخص فكرة إنشاء شبكة إشراف بين الطلاب الدنماركيين والأردنيين في الأساس بأن يشرف 10 طلاب دنماركيين على 10 من الطلاب الأردنيين الذين يهتمون بالإطلاع على الثقافة التعليمية الدنماركية. الحوار التربوي والثقافي هو محور اهتمام هذا النشاط، مما يساهم في عملية التعلم المتبادل للطلاب من الجانبين.

رابطة خريجي برنامج التعاون الجامعي الدنماركي الأردني

منذ أن تأسس مشروع التعاون عام 2009، شارك الكثير من الطلبة الأردنيين في المشروع. الرابطة تهدف تعزيز التواصل مع الطلاب الذين شاركوا في النشاطات وكذلك توفير منصة  اجتماعية لهم للتواصل وتبادل الخبرات فيما يتعلق  بالحصول على وظيفة بعد التخرج.

لقد تم اختيار 12 طالباً أردنياً من الجامعة الأردنية للمشاركة في دورة آفاق متوسطية المقامة في الجامعة الأردنية في عمّان في أغسطس/آب، وسبتمبر/أيلول، ونوفمبر/تشرين الثاني وفي جامعة جنوب الدنمارك في مدينة أودنسه في أكتوبر/تشرين الأول من عام 2013. وتركز الدورة على العلاقات بين أوروبا والشرق الأوسط، في ضوء التغيرات الراهنة في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​والمناقشات حول الهوية المتوسطية. كما وتركز الدورة أيضاً على الاتحاد الأوروبي باعتبارة لاعباً مهماً في السياسة الخارجية وعلى قضية الأمن في المنطقة، والسياسات الأوروبية المتعلقة بالشراكة والجوار، وعلى عملية برشلونة والمحاولات الهادفة لتعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان في الدول العربية وتركيا.

البرنامج التعليمي

أحد الأنشطة الرئيسية التي يديرها مشروع التعاون هو التعاون التعليمي مع كلية الدراسات الدولية في الجامعة الأردنية في عمّان.

يقدم مشروع التعاون كل عام برنامج الماجستير في “الآفاق المتوسطية ​​” للطلبة الأردنيين في كلية الدراسات الدولية في الجامعة الأردنية وللطلاب الدنماركيين والأوروبيين في مركز الدراسات الشرق أوسطية في جامعة جنوب الدنمارك. وتركز الدورة على الاتحاد الأوروبي كلاعبٍ أساسي في السياسة الخارجية وعلى قضية الأمن في المنطقة، والسياسات الأوروبية المتعلقة بالشراكة والجوار، وعلى عملية برشلونة ومحاولات تعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان في الدول العربية .

كجزء من الدورة التدريبية، يتم جمع الطلاب معاً في حلقة دراسية لمدة أسبوعين في جامعة جنوب الدنمارك في مدينة أودنسه. ويقوم مشروع التعاون من خلال المحاضرات والمناقشات والعروض التقديمية للطلاب بتسهيل و تشجيع الحوار والعمل الأكاديمي بين الطلاب.

محتوى رقمي