الدار البيضاء .. توقيع بروتوكول اتفاق يتعلق بخلق صندوق للوساطة الاجتماعية

الصندوق يعتبر ثمرة تعاون دنماركية مغربي في مجال الحوار الاجتماعي في سوق العمل حيث ساهمت الشراكة الدنماركية المغربية على مدار الأعوام الماضية في قطع اشواط كبيرة في تعزيز التعاون بين نقابات العمال وأرباب العمل حول هذه القضية.

وقع الاتحاد العام لمقاولات المغرب ، والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية ، اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء ، بروتوكول اتفاق يتعلق بخلق صندوق للوساطة الاجتماعية. ويعكس هذا البروتوكول ، الذي تم التوقيع عليه بحضور السيد محمد يتيم وزير الشغل والادماج المهني ، وسفير مملكة الدنمارك بالرباط السيد جورجان مولد ، إرادة الأطراف الموقعة عليه ، والمتعلقة ببلوغ أهداف إطار اتفاق الوساطة الاجتماعية الموقع سنة 2012 .

وقد وقع هذا البروتوكول ، الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية ، وهي الاتحاد المغربي للشغل ، والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ، والكونفدالية الديمقراطية للشغل ، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وسيقوم هذا الصندوق ، الدي يحظى بدعم من جانب اتحاد الصناعات الدنماركية  في حدود 20 ألف أورو ، بتمويل عمليات الوساطة الاجتماعية المتفق عليها من الأطراف الموقعة على البروتوكول عبر مشاريعه الممولة من برنامج الشراكة الدنماركية العربية.

كما سيقوم هذا الصندوق ، الذي يعد سيلة للتفكير في وضع آليات جديدة من شأنها تطوير الوساطة الاجتماعية، بالرفع من قدرات الوسطاء المعترف بهم عن طريق التكوين

وبموجب هذا البروتوكول ، ستقوم الأطراف الموقعة عليه بوضع لجنة قيادة يوكل إليها مهمة تسيير وتدبير الصندوق وفقا لمقتضيات تم الاتفاق على جلها في لقاء تشاوري عقد في نهاية عام 2017.

وقد عوهد للاتحاد العام لمقاولات المغرب القيام بتبني المقر الاجتماعي للصندوق ، مع القيام بالإجراءات الإدارية اللازمة لخلق الصندوق ، ثم دعوة ممثلي الأطراف الموقعة لحضور أول اجتماع للجنة القيادة .

وبالمناسبة عبرت الأطراف الموقعة على البرتوكول عن ارتياحها لإنشاء هذا الصندوق ، الذي سيعطي دفعة قوية للتدابير المتعلقة بالوساطة الاجتماعية .

تغطية وكالة المغرب العربي لفعالية توقيع البروتوكول 

 

المصدر: موقع الاتحاد العام لمقاولات المغرب